فنانين وفنانات عرب

من هي الممثلة إيفلين حسن زوجها عمرها ؟

1. ما هي ديانة إيفلين حسن ؟

ديانة إيفلين حسن مسلمة.

2. من هو حبيب إيفلين حسن ؟

حبيب إيفلين حسن غير معروف لدي وسائل الإعلام .

3. كم عمر إيفلين حسن ؟

عمر إيفلين حسن في 2020 : 42 عام .

4. ما هو طول إيفلين حسن ؟

طولها 170 سم .

5 . ما هو تاريخ ميلاد إيفلين حسن ؟

29 أغسطس عام 1978م.

إيفلين حسن معلومات عن الممثلة السورية مسلسلات , طول إيفلين حسن والعمر وتاريخ الميلاد, الممثلة الرائعة التي اشتهرت في العديد من الأدوار الرائعة , والكثير عنها في مقال واحد .

ديانة إيفلين حسن طول وزن

تاريخ ميلادها : 29 أغسطس عام 1978م، كم عمرها في 2020 : 42 سنة ما هي ديانتها : مسلمة على الأرجح . ما هو طولها : 170 سم. ما هو وزنها : 65 كجم .

الممثلة إيفلين حسن وقصة حياتها

الفنانة السورية ومؤدية الأصوات إيفلين حسن ولدت في التاسع والعشرين من شهر أغسطس وذلك في عام 1978 ولذلك فهي تبلغ من العمر 42 عام وبرجها الفلكي هو برج العذراء، هي من مواليد مدينة طرطوس في سوريا، درست في المعهد العالي للفنون المسرحية وبعد التخرج بدأت تجسد بعض الأدوار الصغيرة في المسلسلات والأعمال الإذاعية والمسرحية بدايةً من عام 2000، شاركت بدور مميز مع النجم محمد صبحي في مسلسل “فارس بلا جواد” والذي تم عرضه في عام 2002، استطاعت خلال مسيرتها القصيرة أن تترك بصمات واضحة من خلال الأدوار التي تختارها بعناية، شاركت إيفلين في عدة أعمال تاريخية واجتماعية معاصرة وكوميدية وكذلك كان لها دور في أعمال الدوبلاج.

السيرة الذاتية للفنانة إيفلين حسن

  • الاسم بالكامل: إيفلين حسن.
  • تاريخ الميلاد: 29 أغسطس عام 1978.
  • محل الميلاد: مدينة طرطوس في سوريا.
  • الجنسية: سورية.
  • الديانة: مسلمة.
  • المهنة: ممثلة ومؤدية أصوات.
  • البرج الفلكي: برج العذراء.
  • بداية المشوار الفني: بدأت في عام 1995.
  • سنوات النشاط: منذ عام 1995 حتى الآن.
  • عمرها في عام 2020: 42 عام.
  • الزوج: غير معروف.

مسلسلات إيفلين حسن أفلام والعروض التلفزيونية

الفنانة السورية الشابة إيفلين حسن بدأت مسيرتها الفنية في فترة التسعينات عندما قدمت دور في فيلم بعنوان “الشيخة” وجسدت فيه دور محامية، شاركت من بعدها في العديد من الأعمال الفنية المتنوعة فقدمت مسلسل “هولاكو” والذي تم عرضه في عام 2002، ثم شاركت بدور رائع في مسلسل “فارس بلا جواد” والذي تم عرضه في عام 2002 وكانت تقوم بدور أمام النجم محمد صبحي وجسدت شخصية ريم ابنة الفنان محمد صبحي وكان حضوراً لافتاً لها وسط نخبة من كبار النجوم، ثم توالت أعمالها الفنية فقدمت في عام 2012 مسلسل “بيت عامر”، ثم شاركت في مسلسل “لقطة بغلطة” وذلك في عام 2013، كما شاركت كضيفة شرف في مسلسل “شركاء يتقاسمون الخراب”، كما شاركت في فيلم بعنوان “سيلينا”، فيلم “الأمانة”.

الأعمال الفنية لإيفلين حسن

  • فيلم “الشيخة” في عام 1995.
  • مسرحية “كلاسيك” في عام 2001.
  • مسلسل “هولاكو” في عام 2002.
  • مسلسل “فارس بلا جواد” في عام 2002.
  • مسلسل “الفصول الأربعة ج2” في عام 2002.
  • مسلسل “البصير” في عام 2002.
  • مسلسل “قبل الغروب” في عام 2003.
  • مسلسل “شرقيات” في عام 2003.
  • مسلسل “بيت العز” في عام 2003.
  • مسلسل “أنشودة المطر” في عام 2003.
  • مسلسل “الداية” في عام 2003.
  • مسلسل “صراع الأوشاش” في عام 2004.
  • مسلسل “أبو زيد الهلالي” في عام 2004.
  • مسلسل “تحولات” في عام 2006.
  • مسلسل “المتنبي قاهر الذل” في عام 2006.
  • مسلسل “أسياد المال” في عام 2006.
  • مسلسل “أبناء الرشيد الأمين والمأمون” في عام 2006.
  • فيلم “المحطة القادمة” في عام 2007.
  • مسلسل “من غير ليه” في عام 2008.
  • مسلسل “شركاء يتقاسمون الخراب” في عام 2008.
  • مسلسل “بقعة ضوء ج6” في عام 2008.
  • مسلسل “أهل الغرام ج2” في عام 2008.
  • مسلسل “قلبي معكم” في عام 2009.
  • مسلسل “أصوات خافتة” في عام 2009.
  • مسلسل “فزلكة عربية كل شيء ماشي” في عام 2010.
  • مسلسل “زنود الست” في عام 2012.
  • مسلسل “بيت عامر” في عام 2012.
  • مسلسل “تحت سماء الوطن” في عام 2013.
  • مسلسل “لقطة بغلطة” في عام 2016.

كما قدمت الأداء الصوتي لبعض أعمال الدوبلاج من خلال مسلسل “ميرنا وخليل” وذلك في عام 2008 حيث أدت صوت ميرنا، مسلسل “الأرض الطيبة” في عام 2010 والذي أدت فيه صوت نيرمين.

إيفلين حسن وأعمال الدوبلاج

في أحد اللقاءات للفنانة السورية إيفلين حسن سألها المحاور عن متعتها في أعمال الدوبلاج فقالت: “بالتأكيد يمثل لي متعة ولولا ذلك ما عملت به أصلاً، والعمل بفن الدوبلاج لا يضر الممثل بل على العكس ينفعه، ويسليه أيضاً، خاصةً أنني أعمل في برنامج يقدم للأطفال في محطة “سبيس تون” وهذا يجعلني ألعب في صوتي وأكتشف طبقاته وهو بمثابة تمرين لأحبالي الصوتية، وعموماً العمل في فن الدوبلاج ليس سهلاً كما يتصور البعض، بل يحتاج من الممثل جهداً مضاعفاً، فأنا مثلاً قد أقلد صوت فتاة صغيرة أو طفل صغير وقد أقلد أصواتاً غريبة عني وهو ما يجعلني أكتشف مواهب أخرى في صوتي ويعطيني ثقة بنفسي”.

أما عن عملها مع قناة سبيس تون فقالت: “مر علي عام كامل في هذه المحطة، وأظنها كانت فرصة طيبة لي وتجربة جديدة استمتعت بها ولا أزال بالرغم من كوني هاوية لهذا النوع من الفن ولست محترفة أي بمعنى أنني لست مرتبطة بعقد مع المحطة، بل أمارس ذلك كنوع من الهواية ليس إلا”.

تجربتها في المعهد العالي للفنون المسرحية

في حوار مع الفنانة السورية إيفلين حسن تحدثت عن سنوات الدراسة التي أمضتها في المعهد العالي للفنون المسرحية فقالت: “لا يمكن أن أنكر هذه السنوات التي أمضيتها في المعهد والتي أراها من أجمل سنوات حياتي، ففيه اكتشفت نفسي قبل أن أكتشف كيف أطور موهبتي، لقد ساعدني المعهد كثيراً في تطوير واكتشاف مواطن الضعف والقوة فيها ولا يمكن أن أنكر أيضاً أن المعهد ضم ومازال أساتذة كبار تعلمت منهم الكثير في مجال التمثيل”.

أما عن الارتباك الذي يشعر به الممثل عندما يكون خريج جديد من المعهد وكيف تجاوزت ذلك فقالت: “سوف أكتفي بالتحدث عن تجربتي التي لا أستطيع تعميمها على جميع الخريجين، فالارتباك الذي حصل معي بعد تخرجي من المعهد كان نتيجة طبيعة الدراسة والواقع العملي الذي جابهته بعد التخرج، فالطالب في المعهد يدرس تقنيات المسرح وليس التعامل مع الكاميرا، لذلك كان الارتباك في أول عمل قدمته ناتجاً عن جهلي بالمصطلحات المتعلقة بطريقة التعامل مع الكاميرا، وعدم الاهتمام بهذه التفاصيل خاصةً وأن عمل الطالب بعد التخرج لا يقتصر فقط على المسرح وإنما لابد وأن يتطلع إلى العمل في الدراما التلفزيونية، وهذه المرحلة يتجاوزها الطالب بالممارسة والتدريب الذي يأتي مع الوقت”.

زر الذهاب إلى الأعلى